منتدى عالم الحياة الزوجيةrab7

يختص بالعلاقات الزوجية
 
الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  
إعلان هام : سيتم إغلاق المنتدى خلال الأيام القليلة القادمة والانتقال إلى موقع جديد ونعتذر للجميع عن ما حدث خلال الفترة السابقة من عدم الإستقرار وليعلم الجميع بأنه خارج عن إرادتنا شاكر للجميع ودام الجميع بخير

شاطر | 
 

 الحياة الزوجية بين الفشل والنجاح

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
6الحضري6
المدير العام
المدير العام
avatar

عدد المساهمات : 333
نقاط : 597
السٌّمعَة : 24
تاريخ التسجيل : 01/01/2015
المزاج : غضبان

مُساهمةموضوع: الحياة الزوجية بين الفشل والنجاح   الخميس يناير 08, 2015 9:32 am




فى مجتمعنا الشرقى التقليدى لا يزال الرجل صاحب القرار الأول والأخير فى تحديد ماهية الحياة الزوجية وطبيعتها.. وتفاصيلها.. وهو الذى يصدق فى النهاية على قرار الاستمرار من عدمه.. وهذا الرجل لا يأتى على نمط واحد من حيث الفكر أو السلوك.. فقد يكون سخياً أو بخيلا فى المشاعر أو المال أو العطاء.. وهو رجل يحمل الصفات والسجايا الحسنة من حلم وسعة صدر وروية وحب وعطاء واهتمام وعفو وتسامح ومرونة.. وقد يأتى على العكس تماما سريع الغضب.. حاد الطباع متقلب المزاج.. أحمق..أهوج.. أنانى.. بخيل.. يحاسب الزوجة على الصغيرة قبل الكبيرة.. يتصيد الهفوات والأخطاء.

ولذلك نسمع كثيرا عن حالات الطلاق والتى ربما وصلت فى مجتمعنا إلى أرقام ضخمة ونسب عالية.. وتصيبنا الدهشة من الزيادة المضطردة والمستمرة فى حالات الإخفاق والفشل وعدم القدرة على إكمال المسيرة فى حياة زوجية مليئة بالسعادة.. وتوقف قطار تلك الحياة فى محطة الانفصال واللاعودة.. وتبقى الحيرة مرتسمة فى كل الوجوه.. والتساؤلات تنطلق من كل الأفواه تبحث عن الإجابة الشافية والناجعة دون الوصول إلى الحقيقة.

ولأن الفتاة توافق على الارتباط بذلك الشاب فهى تتخذ هذا القرار فى الغالب دون أن تملك أية معلومة عنه إلا اللمم من والدها أو والدتها أو أخوها أو أختها.. وقد تكون هذه المعلومات مشوشة وربما غير جديرة بالثقة المطلقة، وبالتالى لا تزودها بالصورة الحقيقية عنه.. ومثل ذلك تلك الثوانى المعدودة التى تراه فيها قبل إعطاء الرأى النهائى.. واتخاذ القرار المصيرى دون أن تتعرف على التفاصيل الدقيقة، ولأنها قد ترسم فى فكرها صورة خيالية جميلة فلا مشاحة أن تدلف إلى الحياة الزوجية بتلك الصورة التى ارتسمت بفعل ما تقرأ من قصص عاطفية وما تشاهد من أفلام ومسرحيات ومسلسلات تجسد تلك الحياة على أنها سلسلة جميلة من قصص الحب والرومانسية.. والتى تعيش فيها مع فارس الأحلام فى أجواء شاعرية مدى الحياة، فهذه الصور الخيالية قد تقود الفتاة المسكينة للشعور بالصدمة العنيفة عندما يصعقها الواقع الملىء بالتغيرات.. والقنابل الموقوتة.. وقد تجد إحداهن حياة أقل بمسافات كبيرة عما عاشته فى بيت والدها حيث الرفاهية وخدمة الخمس نجوم التى يقدمها السائقون والخدم.. والأوامر والمطالب المجابة والواجبة التنفيذ.. وداخل أسرة تؤمن بمبدأ حرية الرأى والمشاركة.. فتصدم بزوج لا يؤمن بكل ما سبق..يتمحور حول ذاته..وقد لا يوفر لها الحد الأدنى من متطلباتها أما لقلة حيلته أو لبخله، أو يكون نصيبها ذلك الزوج الذى لا يقر سفر وترحال.. سهر مع الشلة إلى الفجر..لا يتجاوز مكوثه فى المنزل ساعة من نهار أو دقائق معدودة من ليل أرخى سدوله على تلك الزوجة المسكينة التى وأدت كل أحلامها الجميلة لتقف فى النهاية فى مفترق طريق صعب، وقد ترتطم أحلام الفتاة فى واقع الأسرة الجديدة.. أم الزوج.. أخته.. إلى آخر القائمة ممن يحشرون أنفسهم فى كل صغيرة أو كبيرة تخص ابنهم وزوجته.. وتوجيهاتهم التى لا تنقطع وتدخلاتهم حتى فى أدق التفاصيل، وقد تقع الفتاة ضحية لتلك التوصيات المسبقة التى زودت بها من الأم والأخت والعمة والخالة والقريبة.. انتبهى لزوجك.. خذى حقك منه كاملا.. افرضى شروطك عليه خليه مثل "الخاتم فى إصبعك" الرجال ما لهمش أمان.

وفى الغالب يكون السبب الرئيسى لعدم تمكن الفتاة من النجاح فى الحياة الزوجية سوء إعدادها فى بيت أهلها.. وعدم تبصيرها بحقوقها وواجبات زوجها.. وتعويدها على الإتكالية فهى لا تستطيع تحضير حتى طبق البيض المسلوق أو كوب الشاى.. أو السلطة.. ولا تتقن من فنون بناء العلاقات الجيدة إلا النزر اليسير، ولهذا ننتهى بالقول المفيد أن إعداد الفتاة أو الفتى للحياة الزوجية ومتطلباتها وكيفية العيش فى ظروفها المتقلبة كفيلة بإذن الله بالقضاء على مسببات الفشل


عدل سابقا من قبل 6الحضري6 في الخميس يناير 08, 2015 3:50 pm عدل 2 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
اجدال
إدارية
إدارية
avatar

عدد المساهمات : 407
نقاط : 480
السٌّمعَة : 9
تاريخ التسجيل : 06/01/2015
المزاج : فرحانة

مُساهمةموضوع: رد: الحياة الزوجية بين الفشل والنجاح   الخميس يناير 08, 2015 12:10 pm

يعطيك العافية
موضوع حلو شكرا لك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الدكش
عضو فعال
عضو فعال


عدد المساهمات : 84
نقاط : 108
السٌّمعَة : 12
تاريخ التسجيل : 03/01/2015
الموقع : اللهم انك عفو تحب العفو فاعفو عني

مُساهمةموضوع: رد: الحياة الزوجية بين الفشل والنجاح   الخميس يناير 08, 2015 3:46 pm



والله زمان كانت ست البيت بتهتم انها تعلم بناتها الطبخ النهارده البنات بقوا يعلموا امهاتهم الفيس بوك والانترنت نت ربنا يستر من الأجيال الجاية
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
خواجا
عضو جديد
عضو جديد


عدد المساهمات : 2
نقاط : 2
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 02/01/2015

مُساهمةموضوع: رد: الحياة الزوجية بين الفشل والنجاح   الأربعاء يناير 14, 2015 1:17 am

3 أخطاء تحدث من الزوج اثناء الجماع عليه تجنبها

ولكن هناك ثلاث أخطاء للرجل المتزوج ينبغي عليه تفاديها لكي يستمر الزواج فهناك تصرفات يمكن أن يطلق عليها اسم “الأخطاء المزمنة” التي لا تقبلها المرأة ومنها:

أولاً: التفكير في نفسه فقط أثناء الممارسة الحميمة

قال اختصاصيون أمريكيون في دراسة لهم أن عدداً كبيراً من الرجال يميلون إلى الأنانية خلال المعاشرة الحميمة مع الزوجة. أي أنه لا يفكر ولا يهتم بأن للمرأة أيضاً حق التمتع بالجنس والوصول الى النشوة مثلها مثل الرجل. وأضافت الدراسة: “المرأة قد تتحمل مثل هذا التصرف لبعض الوقت؛ ولكنها حتما ستنزعج وتحزن إذا تكرر باستمرار”.

ثانياً: لا يفهم أحاسيس الأنثى

كثير من الرجال لا يفهمون عواطف ومشاعر المرأة الأنثوية، ويعمدون إلى ممارسة العلاقة الحميمة بخشونة، متناسين بأن المرأة لا تحب ذلك، وهي ترغب في أن تكون المعاشرة الحميمة مرفقة بالأحاسيس. يجب على الرجل أن يعطي المجال لزوجته لكي تفجر أحاسيسها الأنثوية.

ثالثاً: يعتقد بأنه ملك القلعة

يعتبر هذا من الأخطاء الخطيرة في العلاقة الزوجية. فالرجل يعتقد بأنه هو فقط ملك القلعة وأن زوجته ما هي إلا تابع له، ليس لها رأي ولا قول في القرارات المتعلقة بالحياة اليومية. وينطبق ذلك على المعاشرة الحميمة أيضاً، لأن هناك رجال يعتبرون بأنه من المعيب أن تعبر المرأة عن رغباتها الجنسية
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Alrchidi
عضو جديد
عضو جديد


عدد المساهمات : 5
نقاط : 5
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 03/01/2015

مُساهمةموضوع: رد: الحياة الزوجية بين الفشل والنجاح   الأربعاء يناير 14, 2015 4:20 am

اشكر استاذي ومعلمي الحضري على هذا الموضوع الذي تمنيت انه لاينتهي وانا اقراء
لانه يحمل كثير من الواقع
لذالك نقول لك لاتقف كتاباتك ومواضيك الشيقه
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
La princesse
إدارية
إدارية
avatar

عدد المساهمات : 302
نقاط : 491
السٌّمعَة : 1
تاريخ التسجيل : 06/01/2015
المزاج : سعيدة

مُساهمةموضوع: رد: الحياة الزوجية بين الفشل والنجاح   الجمعة يناير 16, 2015 12:20 pm

موضوعك مهم جدا سيدي ياريت ينتبه له جميع الناس

ع الاقل لكي نتجنب حدوث خساير كبيرة خاصة مع وجود الاولاد !...
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Safae oum maroua
عضو جديد
عضو جديد
avatar

عدد المساهمات : 9
نقاط : 13
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 23/01/2015
العمر : 38

مُساهمةموضوع: رد: الحياة الزوجية بين الفشل والنجاح   السبت يناير 24, 2015 2:40 pm

موضوع جميل في صلب الواقع
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
LALA ALHADARY
عضو جديد
عضو جديد


عدد المساهمات : 15
نقاط : 15
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 24/01/2015

مُساهمةموضوع: رد: الحياة الزوجية بين الفشل والنجاح   الأحد يناير 25, 2015 7:25 am

لا شك ان كل واحد منا لايخلي من العيوب. مافي حد كامل غير الله. لو. وجد طبع في جوزك حاولي انتي بنفسك تغيري فيه بسلاسه ومن غير مايحس انك بتتحكمي فيه والمعمله الحلوه ليه حتخليه طاير في السما ووقتها يتمنالك الرضي عشان ترضي الوحده فينا عندها استعدادتعيش علي الحلوه والمره لو سمعت كلمه حلوه من شريك حياتها. اثناء الجماع انتي تبهريه بنفسك وانتي في حضنه بكلمه ما او بحركه وقتها يعرف ان في حضنه زوجه لها شاعرمن حقها ان تتمتع ذيه
البنت لو متعلمتش في بيت اهلها مع الوقت حتعرف كل شئ وتبقي ست بيت ممتازه
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
وسام الحب
عضو جديد
عضو جديد


عدد المساهمات : 28
نقاط : 37
السٌّمعَة : 3
تاريخ التسجيل : 25/01/2015

مُساهمةموضوع: رد: الحياة الزوجية بين الفشل والنجاح   الثلاثاء يناير 27, 2015 7:32 pm

مووضوع هااام

الله يعطيك العافيه
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

الحياة الزوجية بين الفشل والنجاح

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى عالم الحياة الزوجيةrab7 :: عالم الحياة الزوجية :: عالم المتزوجين-